غرفة الفجيرة تبحث العلاقات الاقتصادية مع مكتب أعمال شاندونغ الصينية - دبى

فى: الثلاثاء - أكتوبر 26, 2021      Print

أكد سعادة محمد أحمد اليماحي، عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الفجيرة ، رئيس لجنة المعارض والمؤتمرات المنبثقة عن المجلس إن دولة الإمارات ترتبط مع جمهورية الصين الشعبية بعلاقات اقتصادية وتجارية مزدهرة ومتطورة ترتكز على أسس متينة من التعاون العميق المتبادل بين البلدين الصديقين .

جاء ذلك خلال استقبال الغرفة وفدا من مكتب مقاطعة شاندونغ للأعمال لمنطقة غرب آسيا وأفريقيا بدبي برئاسة منقهوي جوا، الممثل الرئيسي للمكتب، وضم عدداً من أصحاب الأعمال وأعضاء من غرفة تجارة شاندونغ .

وحضر اللقاء سعادة كل من خميس محمد الزيودي أمين السر وخالد خلفان الكعبي أمين الصندوق وسلطان محمد مليح وسيف علي سيف العطر ومصبح محمد المزروعي وعائشة محمد الجاسم أعضاء مجلس إدارة الغرفة وسعادة سلطان جميع الهنداسي مدير عام الغرفة .

ورحب اليماحي بالوفد وثمن زيارتهم للغرفة وأكد الحرص على دعم وتعزيز سبل التعاون بين أصحاب الأعمال في الفجيرة ومقاطعة شاندونغ الصينية، ضمن إطار الشراكة الاستراتيجية الشاملة والعلاقة الخاصة التي تربط بين الإمارات والصين،والمشاركة في المعارض والمؤتمرات والفعاليات الاقتصادية التي يتم تنظيمها في البلدين، بما يدعم ترسيخ التعاون بين الجانبين.

واستعرض سعادة سلطان جميع الهنداسي مدير عام الغرفة خلال اللقاء السمات التي تتميز بها إمارة الفجيرة من حيث موقعها الاستراتيجي وإطلالتها على خليج عمان والمحيط الهندي ما جعلها محطة هامة لحركة السفن التجارية ما بين الشرق والغرب وتزويدها بالوقود ،بالإضافة لمركزها العالمي في مجال تخزين وتكرير النفط. وتطرق الي الفرص الاستثمارية المتاحة بالفجيرة في مجالات الصناعة والخدمات اللوجستية والسياحة . وقال مدير عام الغرفة أن الفجيرة ترتبط بعلاقات تجارية مع الصين وأشار الى أن حجم التبادل التجاري بين الجانبين بلغ نحو 200 مليون درهماً في العام 2020 .

من جانبه أعرب سعادة  منقهوي جوا، الممثل الرئيسي لمكتب شاندونغ عن شكره للغرفة لحسن الاستقبال وقدم نبذة تعريفية عن مقاطعة شاندونغ مشيراً إلى أنها تعتبر من أكبر المقاطعات الصينية وتعتبر أكثرها انتاجاً للنفط في الصين وبها العديد من مصانع الأغذية والنسيج والشركات التجارية . وقدم دعوة للغرفة لزيارة المقاطعة والتعرف عليها على الطبيعة وأجراء لقاءات مع أصحاب الأعمال وأعضاء غرفة شاندونغ . وتم خلال اللقاء عرض فيلمين تعريفيين عن إمارة الفجيرة ومقاطعة شاندونغ.

وفي ختام اللقاء أعرب سعادة سلطان الهنداسي عن شكره للدعوة مشيراً الي تلبيتها بالتنسيق والتعاون مع مكتب شاندونغ بدبي في وقت لاحق. وتم تبادل الهدايا التذكارية بين الجانبين.

 





أخبار ذات صلة

تصفح مجلة الغرفة إلكترونيا

تغريدات


الإعلانات



مكتب الرميلة لتخليص المعاملات