حمد الشرقي يتفقد مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية

فى: الخميس - سبتمبر 09, 2021      Print

الفجيرة (وام)

أكد صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة أهمية تقديم الخدمات للمتعاملين بجودة عالية وإنجاز المعاملات بدقة وسرعة قصوى وضرورة الابتكار والتركيز على أهمية العنصر البشري والطابع الإنساني أثناء تقديم الخدمة الحكومية.
وقال سموه خلال الجولة التفقدية التي قام بها بمؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية وأقسامها المختلفة إن دولة الإمارات استطاعت منذ قيامها تحقيق الكثير من الإنجازات على الصعد كافة وهي الآن تنطلق برحلة تنموية جديدة للسنوات الخمسين المقبلة في القطاعات الحيوية كافة والتي تتطلب من الجميع الاستعداد لمواجهة التحديات القائمة والناشئة كافة بما يضمن الاستثمار في جميع الطاقات التي تعيش على أرض الإمارات وهذا ما يعكس رؤية القيادة الرشيدة في بناء دولة مزدهرة.

بدأت جولة صاحب السمو حاكم الفجيرة بزيارة مبنى سعادة المتعاملين بمنطقة الحيل للاطلاع على أبرز خدماته المقدمة عبر التطبيقات الذكية، واستمع سموه من سعادة المهندس محمد سيف الأفخم رئيس مجلس إدارة المؤسسة إلى شرح مفصل عن آلية العمل المتبعة في المراكز التابعة للمؤسسة، وشدد سموه على ضرورة أن تكون خدمة المتعاملين في المؤسسة أولوية رئيسة من خلال تكاتف فرق العمل وفق رؤية طموحة تستشرف المستقبل وتستكمل مسيرة التنمية في إمارة الفجيرة.

كما زار سموه مختبر الابتكار الأول من نوعه بالفجيرة في مبنى سعادة المتعاملين واستمع من القائمين على دور المختبر وأهميته والذي يأتي مواكباً للمتغيرات المتسارعة ودعماً للتحول الرقمي في خدمات المؤسسة، واطلع على تقنياته وآليات عمله والعينات الصخرية المعروضة في المختبر والتي منشؤها جبال الفجيرة.
وأكد صاحب السمو حاكم الفجيرة أهمية نشر وترسيخ ثقافة الابتكار لتطوير آليات العمل في القطاع التعديني، وإيجاد الحلول المبتكرة التي تسهم في تسريع عجلة التنمية المستدامة وفي مقدمتها الابتكار لبناء اقتصاد المعرفة، استشرافاً للمستقبل واستعداداً للخمسين.

وزار صاحب السمو حاكم الفجيرة المكاتب الإدارية ومركز التدريب الخاص بتدريب العاملين في مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية إضافة إلى غرفة العمليات والاتصال واطلع على الآلية المتبعة في المراقبة ومتابعة جودة الأعمال، مؤكداً على ضرورة الاستخدام الأمثل للتكنولوجيا الحديثة في مجال العمل البيئي، وشدد على أهمية البيئة الصحية من خلال المراقبة الدائمة لآليات العمل في الكسارات الجبلية المختلفة لتعزيز مسيرة الحفاظ على البيئة ومواردها الطبيعية في المجتمع.
ووجه صاحب السمو حاكم الفجيرة القائمين على إدارة مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية باعتماد أفضل السبل والتقنيات الحديثة لتقديم خدمات سريعة ومتميزة للمتعاملين، مثنياً على جهود العاملين في المؤسسة ودورهم في تسخير التقنيات الحديثة لخدمة الأهداف الاستراتيجية التنموية.
رافق سموه في الجولة معالي سعيد بن محمد الرقباني المستشار الخاص لحاكم الفجيرة ومحمد سعيد الضنحاني مدير الديوان الأميري في الفجيرة وسالم الزحمي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة والمهندس محمد سيف الأفخم مدير بلدية الفجيرة رئيس مجلس إدارة مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية والمهندس علي قاسم المدير العام للمؤسسة.





أخبار ذات صلة

تصفح مجلة الغرفة إلكترونيا

تغريدات


الإعلانات



مكتب الرميلة لتخليص المعاملات