«غرفة الفجيرة»: 8% الزيادة في الرخص المسجلة خلال الجائحة

فى: الأحد - أغسطس 15, 2021      Print

كشف سلطان جميع الهنداسي مدير عام غرفة تجارة وصناعة الفجيرة عن زيادة في عدد الرخص المسجلة خلال جائحة كورونا بنسبة بلغت 11% في منطقة الفجيرة، و5% في منطقة دبا، و7% في منطقة مسافي، خلال الفترة من 30 إبريل/نيسان العام الماضي وحتى 31 مايو/ أيار 2021 مقارنة بالعام السابق مؤكداً أن نسبة الزيادة في إجمالي عدد الرخص المسجلة على مستوى الإمارة في نفس العام مقارنة بالعام السابق بلغت 8%.

ووصف الزيادة في الرخص بالأمر الجيد، وعزا أسبابها بالدرجة الأولى إلى الرعاية والدعم الذي يقدمه صاحب السموّ الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى، حاكم الفجيرة، وسموّ الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، إلى الأنشطة الاقتصادية وقطاع الأعمال بالإمارة، إلى جانب الجهود التي بذلتها الغرفة في مكافحة الجائحة التي ساعدت كثيراً في تخفيف تداعيات الوباء على قطاعات الأعمال المختلفة.

وأوضح الهنداسي خلال تقديمه ورقة العمل التي شاركت بها الغرفة في أعمال ملتقى الاستدامة الاقتصادية الخامس الذي نظمته القيادة العامة لشرطة الفجيرة، الثلاثاء الماضي، أن إدارته نفذت مهام وإجراءات احترازية في بدايات ظهور الجائحة مكنتها من الاستمرار في أداء مهام عملها، وتقديم خدمات الغرفة للشركات التجارية والصناعية والخدمية ومجتمع رجال الأعمال؛ حيث اتخذت الغرفة بناء على توجيهات رئيس مجلس إدارتها الشيخ سعيد بن سرور الشرقي وأعضاء مجلس الإدارة إجراءات ناجعة أبرزها تحويل الفعاليات والبرامج التدريبية الجماعية التي تنظمها الغرفة لمجتمع رواد الأعمال عبر برامج الاتصال المرئي، وتأجيل كافة المعارض الدورية بمركز الفجيرة ودبا للمعارض، وتشكيل لجنة للطوارئ والأزمات لإدارة الأعمال الداخلية بالغرفة والتطبيق التدريجي لنظام العمل عن بُعد في الغرفة، وتفعيل الموقع الإلكتروني للغرفة والتطبيقات الذكية واستمرارية أعمال اجتماعات لجان مجلس الإدارة وأقسام الغرفة الداخلية عبر برامج الاتصال المرئي الإلكترونية، وغيرها من إجراءات كانت الضامن لتحقيق السلامة العامة.

وشدد على أهمية القرار الذي أصدره صاحب السموّ حاكم الفجيرة رقم (4) لسنة 2020 بشأن الإعفاء من بعض رسوم الرخص والضرائب المحلية لمدة سنة بدأت من أول يناير/ كانون الثاني 2020 وحتى 31 ديسمبر/ كانون الأول 2020 شملت مجموعة متنوعة من الأنشطة الأكثر تضرراً من الجائحة، كما أصدر سموّه أيضاً القرار رقم (6) لسنة 2020 بشأن إعفاء الأنشطة المعفاة من القرار رقم (4) لسنة 2020 من رسوم غرفة تجارة وصناعة الفجيرة.

ولفت إلى أن إدارته في إطار حرصها على المحافظة على مستوى أداء قطاع الأعمال وتخفيف الانعكاسات غير الإيجابية لجائحة كورونا، أعدت الكثير من الدراسات واستطلاعات الرأي للقطاعات الإنتاجية المختلفة؛ حيث ساعدت نتائج هذه الدراسات في اتخاذ بعض الخطوات الإيجابية تجاه الأعمال وكذلك القرارات المهمة التي كان لها آثارها الإيجابية في تخفيف آثار الجائحة، وتخفيف الأعباء المالية عن أصحاب الأعمال.





أخبار ذات صلة

تصفح مجلة الغرفة إلكترونيا

تغريدات


الإعلانات



مكتب الرميلة لتخليص المعاملات