اليورو يتعافى من قاع 3 أشهر ونصف مقابل الدولار

فى: السبت - يوليو 17, 2021      Print

لندن (رويترز) - ابتعد اليورو عن أدنى مستوى له في أكثر من ثلاثة أشهر ونصف الشهر مقابل الدولار الخميس بعد تصريحات حذرة من رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي، والتي حدت من ارتفاع مؤخرا في عوائد سندات الخزانة. قال رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي جيروم باول في شهادة أمام الكونجرس الأميركي إن الاقتصاد الأميركي "لا يزال بعيدا" عن المستويات التي أراد البنك المركزي رؤيتها قبل تقليص دعمه النقدي. ومقابل الدولار، استقر اليورو عند 1.1831 دولار، منتعشا من أدنى مستوى لع منذ أوائل أبريل عند 1.1772 دولار الذي سجله قبل شهادة باول في الجلسة السابقة. وحقق الين الذي يعتبر ملاذا آمنا زيادة إلى حد كبير، وكان في أحدث تعاملات مرتفعا 0.1 بالمئة إلى 109.86 للدولار، وقريبا من ملامسة أعلى المستويات في عدة أشهر عند 129.91 لليورو. وانخفض الدولار الأسترالي إلى 0.7453 دولار، في حين هبط الدولار النيوزيلندي لما دون 70 سنتا وبلغ 0.6998 دولار. ومقابل سلة كبيرة من العملات، استقر الدولار عند 92.41 على الرغم من استمرار التراجع في عوائد سندات الخزانة الأميركية القياسية لأجل عشر سنوات للجلسة الثانية على التوالي. كما نزل الدولار الكندي اليوم، وأسهم تراجع أسعار النفط في ذلك، على الرغم من تخفيف بنك كندا دعمه للسياسة أمس الأربعاء.





أخبار ذات صلة

تصفح مجلة الغرفة إلكترونيا

تغريدات


الإعلانات



مكتب الرميلة لتخليص المعاملات