«غرفة الفجيرة» تؤكد التزامها بدعم القطاع الخاص لمواجهة التحديات

فى: الثلاثاء - يوليو 06, 2021      Print

ناقشت الجمعية العمومية ل«غرفة تجارة وصناعة الفجيرة» في اجتماعها المنعقد مساء أمس الأول (الأحد) بمبنى الغرفة بعد تأجيل الاجتماع الأول لعدم اكتمال النصاب، تقرير مجلس الإدارة وإنجازاته خلال السنة الثانية من الدورة 14 لمجلس الإدارة، واطلع الاجتماع على تقرير مجلس الإدارة واعتمدت الجمعية الميزانية العمومية والحسابات الختامية وتقرير مدقق الحسابات.

أكد سرور حمد عبيد الزوهري، النائب الأول لرئيس مجلس إدارة الغرفة في كلمته خلال الاجتماع، أن أعمال الغرفة واكبت التطورات التنموية لإمارة الفجيرة، رغم تبعات وآثار جائحة «كوفيد 19»، وأن مجلس الإدارة لم يدخر جهداً في التعاطي مع تلك الآثار بمسؤولية ما مكن الغرفة من تأدية خدماتها تجاه مجتمع الأعمال مع اتباع كافة الإجراءات الاحترازية لمكافحة الجائحة.

وأضاف أن مجلس الإدارة ظل ملتزماً بدوره تجاه القطاع الخاص من خلال إيجاد السبل والحلول لمواجهة مختلف التحديات، وتعزيز تنافسية بيئة الأعمال في الإمارة، فضلاً عن إطلاق مبادرات مبتكرة بهدف دعم رواد ورائدات الأعمال لرفع كفاءتهم العلمية والعملية وتأمين بيئة محفزة لنمو مشاريعهم بما يتوافق مع استراتيجية الدولة وتحقيق الاستدامة الاقتصادية وتعزيز التنوع الاقتصادي الذي يمثل ركيزة ثابتة في السياسة الاقتصادية.

ورفع باسم الجمعية العمومية للغرفة، أسمى آيات الشكر والعرفان إلى صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي، عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، لما يوليه سموه من اهتمام بقضايا التنمية في الإمارة والتخفيف من تأثير جائحة «كورونا» على أصحاب الأعمال والشركات بقرار سموه الحكيم بشأن إعفائهم من الرسوم والضرائب المحلية للعام 2020، ودعمه اللا محدود للغرفة ما مكنها من الارتقاء إلى مستوى المسؤوليات الملقاة على عاتقها وصياغة برنامج عملها المستقبلي بثقة واقتدار، كما توجه بالشكر والتقدير إلى سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي، ولي عهد الفجيرة، والشيخ صالح بن محمد الشرقي، رئيس «دائرة الصناعة والاقتصاد» لمتابعتهما المستمرة لأعمال الغرفة.

وقال الزوهري: «إن مجلس الإدارة ناقش خلال اجتماعاته العديد من المواضيع ذات الصلة والأولوية بطبيعة المرحلة، شملت منظومة العمل بالغرفة ورسالتها ورؤيتها الرامية إلى ترسيخ الرعاية بمجتمع الأعمال والمساهمة في خلق اقتصاد تنافسي وقوي، يرتكز على المعرفة والابتكار وتطبيقات الذكاء الاصطناعي وأدوات ومفاهيم الجيل الخامس للثورة الصناعية وتحقيق تطلعات الغرفة، في الارتقاء بمعدلات الإنتاج والإنتاجية، وخلق بيئة جاذبة للاستثمار، والعمل على توثيق العلاقات الاقتصادية والتجارية واتخاذ خطوات متقدمة في التجهيز لإنشاء مشروع مدينة المعارض الجديدة، كما أشار إلى افتتاح «مركز الفجيرة للتوفيق والتحكيم التجاري» في مقر الغرفة ليحقق المرونة في إيجاد الحلول المثلى لفض النزاعات التجارية».

وأضاف أن الغرفة في إطار ما توليه من اهتمام لتأهيل الشباب وتشجيعهم على الانخراط في العمل الخاص، تم إطلاق برنامج الدبلوم المهني للتجارة وريادة الأعمال الطموح الهادف إلى تأهيل 100 من رواد ورائدات الأعمال أكاديمياً وعملياً على دفعات خلال المرحلة المقبلة بالتعاون مع مؤسسة متخصصة في هذا المجال، وفي الإطار نفسه تم توسيع مشروع برنامج (بداية) بإنشاء فرع بمدينة دبا تحت مظلة مركز الفجيرة لدعم المشاريع الصغيرة، بهدف تشكيل منصة متكاملة للشباب المواطنين ورواد الأعمال من أصحاب الأفكار الإبداعية والطموحة في قطاع المشاريع الإنتاجية والخدمية.





أخبار ذات صلة

تصفح مجلة الغرفة إلكترونيا

تغريدات


الإعلانات



مكتب الرميلة لتخليص المعاملات