«حرب المليارات» تستعر بين شركات البث الرقمي تستعر

فى: الأربعاء - أغسطس 21, 2019      Print

إسلام شكري - أنفقت «آبل» و«آي تي أند تي» و«نتفليكس» و«وولت ديزني» مليارات الدولارات على محتوى البث الجديد، وأشار محللون أن هذا الكم من المال الذي تم ضخه للتوسع في محتوى البث الرقمي من قِبل هذه الشركات، سيجبر المشتركون على الجلوس مطولاً على أريكة المنزل لمشاهدة العديد من العروض الحصرية المميزة بداية من هذا الشتاء. أشارت وكالة «بلومبيرغ» الأميركية، أن شركة أبل أنفقت مبلغ يتعدى الـ 300 مليون دولار في موسمين من مسلسل «مورنينغ شو». والتزمت الشركة الأميركية العملاقة بميزانية قدرها 6 مليارات دولار لإنتاج برامج وأفلام أصلية لتكثيف المحتوى الحصري في خدمتها الجديدة، وفقًا لصحيفة «فاينانشيال تايمز»، والتي تتوافق مع ما أنفقته «نتفلكس» في عام 2017، وستكون أيضًا في نفس متوسط ما قد تنفقه شركة «أمازون» على المحتوى الخاص بها هذا العام. ومن المتوقع أن تنفق «نتفلكس» حوالي 15 مليار دولار على المحتوى الحصري الخاص بها، ودفعت الشركة 100 مليون دولار في وقت سابق لمجرد إبقاء مسلسل «فريندز» على منصتها حتى عام 2019، على الرغم من أن المسلسل الهزلي لم تبث له حلقات جديدة منذ أكثر من 15 عامًا، ولكن «فريندز» ثاني الأكثر مشاهدة على نتفلكس هذا العام. بدورها، أنفقت ديزني حوالي 120 مليون دولار للموسم الأول من مسلسل، وهو ليس بعيدًا عن ما دفعته الشركة الأميركية لإنتاج فيلم «كابتن مارفل»، وهو ثالث أكبر فيلم في السنة فيما يتعلق بمبيعات التذاكر بالولايات المتحدة. وفي نفس السياق، ذكرت تقارير إعلامية عالمية أن «أبل» ستطلق خدمة «أبل بلاس» التلفزيونية في نوفمبر باشتراك قدره 9.99 دولار في الشهر، مقارنة مع 8.99 دولار لخدمتي نتفلكس وأمازون المنافستين، بحسب ما ذكر موقع «سي إن بي سي». وقالت «فايننشال تايمز» إن شركة «أبل» قررت زيادة حجم ميزانية البرامج التلفزيونية إلى 6 مليارات دولار من مليار دولار.

القبس





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات