خطأ من Netflix.. يكلفها خسارة بـ 16 مليار دولار

فى: السبت - يوليو 20, 2019      Print

* د. بلقيس دنيازاد عياشي - مازالت شركة Netflix الأميركية تعاني من الخسائر، بعد أن هبط سهمها بشكل مفاجىء يوم الخميس الماضي بأكثر من 11% في تداولات مابعد الإغلاق في بورصة wall street الأمريكية ، واستمر نزول السهم يوم الجمعة بأكثر من 3.1% ليصل إلى سعر 315.10 دولار للسهم، وهو أدنى مستوى لها منذ يناير، حيث انخفض السهم لسبع جلسات متتالية، وهيأطول سلسلة خسائر منذ ما يقرب من أربع سنوات. هذا النزول الحاد جاء بعد إعلان شركة Netflix عن زيادة في عدد مشتركيها عالميا بلغت 2.8 مليون مشترك، ولكن هذه الزيادة جاءت دون التوقعات التي كانت تشير إلى ارتفاع بمقدار 4.8 ملايين، وصولاً إلى 5 ملاييين مشترك جديد، ليس هذا وحسب بل تعرض الشركة لضربة قوية حين انخفض عدد مشتركيها في الولايات المتحدة لأول مرة منذ عام 2011 بحوالي 130 ألف مشترك، رغم أن توقعت الشركات كانت تشير إلى زيادة قدرها 100 ألف مشترك. خطأ جسيم يشير محللون وفق وكالة bloomberg الأميركية إلى أن الشركة العملاقة للبث التدفقي ارتكبت خطأ تسبب لها في خسارة قدرها 16 مليار دولار من قيمتها السوقية، التي وصلت إلى 139 مليار دولار، هذا الخطأ يكمن في عدم تحذير المستثمرين من ما سيحدث، ففي العادة عندما تعرف بعض الشركات أن نتائجها الفصلية ستكون أقل من التوقعات، فإنها تقدم إعلانًا مسبقًا أو تقوم بتنبيه المستثمرين، لكن Netflix لم تفعل أياً من ذلك، بل على العكس تماماً رمت بقنبلة مفاجأة دون تحذير مسبق فكانت النتيجة كارثية. تراجع عدد المشتركين في نتفلكس (Business Insider) وكان من المفترض على الشركة بمجرد أن علمت بهذا التراجع في عدد المشتركين أن تعطي إشارات بذك وتخفض من سقف توقعاتها، لكنها بدل ذلك تكتمت عن الأمر إلى أن جاء الإعلان عن أن نمو عملائها كان نصف ما توقعته تقريبًا، وفقدت Netflix مشتركي الولايات المتحدة بالفعل بشكل كبير خلال الربع الثاني من 2019، ولم يحدث هذا منذ عام 2011، عندما قامت الشركة بمحاولة كارثية لتقسيم عمليات البث المباشر وأقراص DVD عن طريق البريد. رأي المحللين وقال المحلل Nick Licouris، مستشار الاستثمار في شركة Gerber Kawasaki: «نعتقد أن Netflix لم ترغب في تحديث التوجيه أو إعطاء إعلان مسبق، لأنني متأكد من أنهم يعرفون بالتأكيد هذه المعطيات لفترة من الوقت، لكنهم على الأرجح لم يرغبوا في القيام بذلك لأنهم كانوا سيحصلون على ضربة في ذلك الوقت أو أثناء الأرباح، خاصة وأن أرقام المشتركين هي الشيء الأول الذي ينظر إليه المحللون، وبشأن الأرباح، يمكنك تدوير العجلة لصالحك بشكل أفضل عبر إعلان قائم بذاته». بدوره قال المحلل Andy Hargreaves، المحلل في شركة KeyBanc: «كانت إيرادات Netflix قريبة جدًا وكانت الأرباح أعلى بالفعل، لذا أعتقد أنهم لم يظنوا أنه من الضروري الإعلان المسبق عن رقم فرعي ضعيف عندما تكون المقاييس المالية الأخرى على ما يرام». نزول سهم شركة نتفلكس في حي قال Craig Huber مؤسس شركة Huber Research Partners: «إنه كان هناك أيضًا تحول أوسع من إعطاء تحذيرات للأرباح، لقد لاحظت أن الشركات في وسائل الإعلام والإنترنت التي أتابعها لا يبدو أنها تعلن عن نتائج سلبية معلقة بنفس الانتظام الذي كانت عليه قبل سنوات». تقدم مستمر وعلى الرغم من أن مسار الأسهم هذا الأسبوع كان قاسيًا بشكل كبير للشركة، لكن من المتوقع أن تثير أرباح Netflix حركة ضخمة في الأسهم. ولا تزال Netflix هي خدمة تدفق الفيديو المدفوعة المهيمنة في العالم، لكن المنافسة المتزايدة في الخارج، مثل مشروع البث التدفقي في المملكة المتحدة اذلي تم الإعلان عنه يوم الجمعة بين ITV Plc و BBC، يمكن أن يشكل منافسة واضحة للشركة في الأسواق. جدير بالذكر أن Netflix تقوم بتقديم أرباحها بطريقة مميزة، فبدلاً من إجراء مكالمة جماعية تقليدية في سؤال وجواب، تصدر الشركة «مقابلة أرباح» على YouTube مع محلل واحد، كما تصدر تقاريرها على موقعها الإلكتروني، وليس من خلال الخدمات المدفوعة التي تستخدمها العديد من الشركات لنشر المعلومات. *

دكتواره في الاقتصاد والتأمينات والبنوك

القبس





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات