شيخ الأزهر الشريف يغادر البلاد

فى: الثلاثاء - فبراير 05, 2019      Print

غادر البلاد اليوم فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الازهر الشريف بعد زيارة إلى الدولة استغرقت ثلاثة أيام.

وكان في وداعه لدى مغادرته مطار الرئاسة بأبوظبي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة

وأعرب سموه عن شكره وتقديره إلى فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب .. مشيدا بما بذله فضيلته من جهود حثيثة مخلصة من أجل ترسيخ قيم التسامح والتعايش والحوار وتحقيق التقارب والتعاون بين الشعوب من مختلف الديانات والثقافات.

وثمن سموه دوره في انجاز " وثيقة الأخوة الإنسانية " التي وقعها فضيلته وقداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية والهادفة إلى تعزيز العلاقات الإنسانية وبناء جسور التواصل والتآلف والتعايش بين شعوب العالم وفتح أبواب الأمل لمرحلة جديدة تجتمع فيها قوى الخير والمحبة لخدمة الإنسانية جمعاء.. مشيرا سموه إلى مواقفه الثابتة في ترسيخ الوسطية والاعتدال وحرصه على تأكيد الرسالة المشتركة للأديان التي تدعو إلى التعايش والتعاون بعيدا عن الكراهية ونبذ الآخر.

وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان قد تسلم اليوم نسخة من " وثيقة الأخوة الإنسانية " من فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف قبيل مغادرته ارض الدولة.وام





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات



الانستقرام

Vetical Ad