محمد سيف الأفخم : الفجيرة تنجز حزمة مشاريع تدعم بنيتها التحتية

فى: الثلاثاء - يناير 08, 2019      Print

أكد المهندس محمد سيف الأفخم مدير عام بلدية الفجيرة رئيس مجلس إدارة مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية، أن إمارة الفجيرة بتوجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، ومتابعة سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، ترتكز على ثوابت واضحة في تنفيذ خططها التنموية، وتمضي بخطى ثابتة ومستمرة نحو التطوير باهتمامها المتعاظم بمشاريع البنية التحتية تماشياً مع سياسية دولة الإمارات ومشروعها التنموي الطموح، مشيراً إلى أن الفجيرة بفعل رؤى وتوجهات القيادة الرشيدة باتت بعد استغلالها الأمثل لموقعها الاستراتيجي ثاني أهم محطات العالم لتخزين الوقود، ومن أهم 3 مراكز دولية لتزويد السفن بالوقود.
وأكد أن الفجيرة تعمل حالياً على إنجاز مشاريع تطوير عملاقة تشمل تطوير مطار الفجيرة بإنشاء مدرج وصالات جديدة، إلى جانب التطوير المستمر في ميناء الفجيرة، فضلاً عن إنشاء شبكة طرق رئيسية داخلية حديثة في مناطق الإمارة المختلفة تتولى تنفيذها بلديتا الفجيرة ودبا ودائرة الأشغال العامة، فضلاً عن أعمال التطوير في طرق حيوية مثل شارع الشيخ حمد بن عبدالله الشريان الرئيسي لمدينة الفجيرة وشارع الفجيرة - قدفع، وشارع المطار.
وكشف في حوار مع «الخليج» عن نجاح البلدية في تطوير آليات مراقبة الأسواق وتطوير قطاع النظافة، والمحافظة على البيئة بتركيب أجهزة لتقليل انبعاثات الغاز التي ظلت تنتشر بالفجيرة بفعل أعمال المنطقة البترولية، والنجاح في السيطرة على الروائح.

وتالياً نص الحوار:

* حدثنا ما أبرز النجاحات التي حققتها بلدية الفجيرة خلال الفترة الماضية؟
- في البدء نشير إلى أن دولة الإمارات مقبلة على تنظيم إكسبو 2020 حيث تعد إمارة الفجيرة إحدى الوجهات السياحية التي يقصدها زوار إكسبو، وانطلاقاً من هذه الفرضية وطبقاً لتوجيهات صاحب السمو حاكم الفجيرة القاضية بضرورة تحقيق جاهزية الإمارة التي تحوز مكوناً سياحياً لافتاً، تمكنت البلدية وبالتعاون مع دائرة الأشغال العامة والزراعة ومؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية من إنجاز شبكة طرق حديثة في مناطق حبحب والطويين وقدفع، فيما يجري العمل حالياً للانتهاء من أعمال الطرق في مناطق السيجي والحنية ومسافي ومربض، بالإضافة إلى شارع المطار بالفجيرة الذي تم افتتاحه التجريبي على المستوى المحلى بطول 60 كيلومتراً، فضلاً عن مشاريع طرق رئيسية وحيوية تتولى لجنة مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة وزارة تطوير البينة التحتية الإشراف عليها وتشمل مشروع تطوير وتحديث ورفع كفاءة شارع الشيخ حمد بن عبدالله بكلفة 250 مليون درهم، ومن المتوقع الانتهاء من أعماله في ديسمبر 2019، ومشروع توسعة وإعادة هيكلة شارع الفجيرة - قدفع الذي يربط مدينة الفجيرة بالعديد من المناطق الحيوية حتى مدينة دبا.
تأخر أعمال مشروعين
* هنالك شكاوى من تأخر أعمال مشروعي حمد بن عبدالله والفجيرة - قدفع؟
- الواقع أن البطء الذي يلازم أعمال إنجاز شارع حمد بن عبد الله فرضه واقع نقل الخدمات وتجديد شبكاتها وتعديل مساراتها، خاصة وأن جميع خطوط خدمات المياه والكهرباء والاتصالات والصرف الصحي وغيرها من خدمات تعبر الشارع الذي يعد قلب الفجيرة النابض، وأن نقل الخدمات بلا شك يأخذ كثيراً من الجهد، ونأمل أن يأخذ قليلاً من الوقت، ورغم بطء الأعمال في بعض أجزائه، خاصة وأن الشارع محاط بالبنايات من الجانبين، إلا أن الجهود كللت بإنجاز النفق الكبير عند دوار النجيمات مدخل المدينة.
أما شارع الفجيرة - قدفع الذي يعد من أهم الطرق الرئيسية تعيق أيضاً استحقاقات نقل وتجديد شبكات الخدمات أعماله باعتباره من أهم الطرق التي تربط بين العديد من المدن والمناطق، ونؤكد أن الأعمال الإنشائية في الطريقين من خلال تواصلنا الدائم مع المقاول ووزارة تطوير البينة التحتية تسير على قدم وساق ووفقاً للخطة والجدول الزمني المحدد برغم صعوبة عملية نقل الخدمات بعد أن حددت البلدية ممراتها ومنافذها ومساراتها للشركات المنفذة.
شارع الفجيرة - قدفع
* هل حدثتنا بتفصيل عن طبيعة وأعمال مشروع شارع الفجيرة - قدفع؟
- الواقع إن أعمال المشروع تتضمن إنشاء 5 جسور عند ميناء الفجيرة ومناطق القرية ومربح ومدحاء وقدفع، وتوسعة الطريق إلى 3 مسارات في كل اتجاه، حيث تم الانتهاء حالياً من أعمال جسر القرية، وجار العمل في جسر الميناء.
كما تمت الموافقة على إنشاء نفق قبالة ميناء الفجيرة، ومن المتوقع الانتهاء من المشروع بشكل كامل نهاية 2019.

ونؤكد أن معالم الفجيرة ستتغير بشكل كامل خلال عامين حال الانتهاء من أعمال مشروع الشارعين حمد بن عبدالله والفجيرة - قدفع، وأن المشروعين بمثابة حل استراتيجي وناجع لواقع حركة السير والازدحام بالإمارة من خلال كم الجسور والأنفاق القائمة بالطريقين.
أجمل المدن بالإمارة
* مدينة محمد بن زايد تحفة معمارية متى سيتم الانتهاء من أعمالها؟ وما هي آلية توزيع مساكنها؟ وهل هنالك توجه لاستحداث مدن جديدة؟
- مدينة الشيخ محمد بن زايد منارة عمرانية ساطعة ونقلة نوعية في قطاع الإسكان بالفجيرة، وتعد من أجمل المدن بإمارة الفجيرة، ولجنة تنفيذ مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة تعمل على إنجازها وفقاً للجدول المتفق عليه مطلع العام الجديد، بعد أن تم الانتهاء فعلياً من إنجاز 1100 فيلا فاخرة بالمدينة ويجري العمل حالياً على إنشاء الطرق الداخلية بالمدينة في مراحلها النهائية إلى جانب استكمال مشروع الصرف الصحي الذي شارف على الانتهاء، وبافتتاحها ستسهم المدنية في حل قضايا القطاع السكني بالفجيرة التي تعاني شح الأراضي بفعل طبيعتها الجبلية، لذلك تعد المدينة الوليدة حلاً استراتيجياً لمعاناة المواطنين بالفجيرة، حيث سيتم توزيع مساكنها من قبل لجنة مشتركة تضم ممثلين للجنة المبادرات وحكومة الفجيرة.
ونثمن عالياً جهود القيادة الرشيدة على إنشاء المدينة في إطار حرصها على توفير المسكن الملائم للمواطن من هذا المنبر ندعو جميع المواطنين التسجيل للحصول على مسكن بالمدينة، ونؤكد أن جهود حكومة الفجيرة مستمرة لاستحداث مدن سكنية جديدة حال إيجاد المساحات المناسبة ونرجو من الجميع الصبر على الجهود المضنية التي تبذلها البلدية لإيجاد أراض مناسبة للقطاع السكني.

توسعة الصالة الحالية
* أعلنتم عن مشروع لتطوير مطار الفجيرة يرجى أن تحدثنا تفصيلاً عن أعماله؟
- من المشاريع الجاري العمل على تنفيذها مشروع تطوير مطار الفجيرة لمواكبة النهضة الاقتصادية التي تشهدها الإمارة، حيث تتولى شركة مطارات أبوظبي أعمال تنفيذ المشروع الجارية حالياً، وتتضمن أعماله إنشاء مدرج جديد وتطوير وتوسعة المدرج القائم إلى جانب توسعة الصالة الحالية وإنشاء صالات جديدة بالمطار الذي يخدم العملية الاقتصادية والتجارية بالإمارة.

مركز وإنارة
* ما هي أبرز المشاريع التطويرية الخدمية التي تعمل البلدية على إنجازها؟
- نعمل حالياً على تجهيز منفذ حيوي لخدمات المتعاملين في مركز الفجيرة مول تمهيداً لافتتاحه قريباً، وتم اختيار الفجيرة مول لموقعه الاستراتيجي، ليقدم خدماته للمتعاملين في جميع المجالات التي تختص بها البلدية، وسيتم رفده بأحدث الأجهزة ووسائل الراحة اللازمة لجهة تخفيف الازدحام بمبنى البلدية الرئيسي.أيضاً من المشاريع التي تعمل البلدية على إنجازها وبتوجيهات صاحب السمو حاكم الفجيرة مشروع إنارة شبكة الطرق التي تم إنجازها في العديد من المناطق بالإمارة وأن أعمال الإنارة شملت حتى الآن 90 في المئة من الطرق التي تم إنجازها وافتتاحها أمام حركة السير بتقنية LED ووفق مواصفات متطورة تحافظ على البيئة، إلى جانب إنشاء ممرات رياضية في عدد من الشوارع بإمارة الفجيرة أبرزها شارع الشيخ حمد بن عبد الله والمطار وغيرها من طرق لتشجيع المواطنين والمقيمين على ممارسة الرياضة.
برجان
* وماذا عن المشاريع العمرانية الأخرى التي تنتظم بالإمارة؟
- تشهد إمارة الفجيرة نهضة عمرانية واقتصادية لافتة تتمثل في بدء الجهات المختصة إنجاز مشروع الفجيرة للأعمال المتوقع الانتهاء من أعماله في الربع الأخير من العام 2020، في مساحة تبلغ نحو 96 ألف متر مربع، ويضم برجين الأول من 19 طابقاً وسيخصص للمكاتب، والثاني فندق إضافة وشقق مفروشة، إلى جانب المركز التجاري ويحوي مركزاً للتسوق في الطابق الأرضي والطابقين الأول والثاني، إضافة إلى محال للتجزئة مع مواقف للسيارات.
أما المشروع الثاني فيتمثل في «شاطئ الفجيرة» وهو مشروع متعدد الاستخدامات، يضم 84 فيلا بإطلالات متميزة، إضافة إلى فندق «ذا بالاس» الفاخر من فئة الخمس نجوم، وتمضي الأعمال الإنشائية بالمشروع تمهيداً لتسليمه نهاية 2019.
مسار قطار الاتحاد
* وقعتم مؤخراً على اتفاقية مسار قطار الاتحاد بالفجيرة هنالك تخوفات من تضرر مواطنين على مستوى مزارعهم ومساكنهم؟
- لاشك أن المشروع اتحادي ومن المشاريع الرائدة على مستوى دولة الإمارات ووفقاً لما تم الكشف عنه من الجهات المختصة، يقدم المشروع العديد من الفوائد المتميزة على المستويين الاقتصادي والاجتماعي.
فعلياً قمنا مؤخراً بالتوقيع مع شركة الاتحاد للقطارات على مسار قطار الاتحاد بالفجيرة الذي يحقق أغراض الدخول والخروج إلى ميناء الفجيرة، ونؤكد أن المسارات المعتمدة بعيدة تماما عن أملاك المواطنين، والمشروع سيبدأ العمل على تنفيذه في القريب العاجل.
تقليل آثار الانبعاثات
* الفجيرة باتت مركزاً عالمياً لتجارة وتخزين النفط ما هي الإجراءات التي تم اتخاذها لتقليل آثار الانبعاثات وروائح الغاز؟
- تولي حكومة الفجيرة قضايا الصحة والمحافظة على البيئة اهتماماً كبيراً طبقاً للأولويات القصوى، ولتحقيق جودة الهواء جراء الانبعاثات التي تحدث من حين لآخر بدأت بلدية الفجيرة بالتعاون مع منطقة روتردام الهولندية تنفيذ مشروع مراقبة الانبعاثات الغازية التي تحدث بفعل مستودعات التخزين ونشاط شركات التزود بالوقود، ونجحنا بعد البدء في تنفيذه بالسيطرة على الانبعاثات والروائح التي خف أثرها كثيراً بعد تركيب أجهزة متطورة للسيطرة على الانبعاثات والروائح باستخدام أحدث التقنيات المستخدمة في المجال.
* هل هنالك توازن بين الخدمات التي تقدمها البلدية والزيادة المضطردة في عدد سكان الإمارة؟
- الشاهد أن الفجيرة تشهد نهضة اقتصادية لافتة وباتت مقصد كثيرين للعيش فيها، لذلك البلدية ستصحب دائماً في خطط عملها الزيادة المستمرة في عدد متلقي الخدمة، وبما أن سكان الإمارة في زيادة سنوياً بمعدل 5% دفعنا هذا الواقع لاستحداث آليات مراقبة إلكترونية لمراقبة الأسواق والأنشطة الخدمية مثل المطاعم والصالونات الرجالية والنسائية، وعدم السماح بالتجاوزات وتشديد الرقابة وتطبيق القوانين المعمول بها التي تصل في بعض الأحيان إلى إغلاق المحال المخالفة.
إزالة المساكن القديمة
* أعلنتم في السابق عن مشروع لإزالة المساكن القديمة بالفجيرة وإعادة تخطيط بعض الأحياء بمدينة الفجيرة ماذا تم بشأنه؟
- مشروع إعادة تخطيط المناطق القديمة وإحلال مساكنها تم طرحه وما زال التوجه قائماً فقط عند تنفيذه لابد لنا من إيجاد حلول ناجعة بخلق بدائل لأصحاب المنازل المراد إحلالها لذلك تم تأجيل تنفيذه لحين الانتهاء من أعمال مشروع مدينة محمد بن زايد لمعرفة عدد المساكن التي سيتم إزالتها، وتنفيذ مشروع الإحلال بما يتماشى مع متطلبات الخطة الشمولية للإمارة، وضمن توجهات التوسع العمراني بالإمارة يمكن استخدام مناطق إعادة التخطيط التي تستهدف المساكن القديمة في منطقة المحطة وغيرها لأغراض تجارية وليست سكنية.
مفخرة الإمارات
* وادي الوريعة قصة نجاح مستمرة بعد انضمامها لمنظمات عالمية ما هي آفاق تطويره؟
- وادي الوريعة مفخرة الإمارات بعد أن حققت نجاحات متميزة، حيث تم تكريمنا مؤخراً ضمن أوائل الإمارات للإنجازات التي تم تحقيقها في المحمية باعتبارها أول محمية جبلية طبيعية «لو عاصرها زايد لفرح بوجودها»، بعد أن نجحنا في إدراجها في اتفاقية رامسار للمناطق الرطبة بالعالم قبل 9 سنوات، كما نجحنا في إدراجها العام الماضي في اليونيسكو.
وضمن اهتمامنا المتعاظم بالبيئة نجحنا مؤخراً في استضافة رامسار كأول دولة عربية تستضيف المؤتمر وتم ترشيحي كأول عربي يترأس المؤتمر بدبي وأعمال المنظمة العالمية رامسار لمدة 3 سنوات ولاشك أنه لشرف كبير وأتقدم بالشكر للدكتور ثاني الزيودي وزير البيئة والتغير المناخي على ترشيحي لهذا الموقع الذي يعد فخراً للإمارات وللعرب.
وفي مجال تطوير المحمية الجبلية لدينا خطط وبرامج عمل ونتواصل مع منظمات عالمية لها باع طويلة في التطوير والحفاظ على الحياة الطبيعة بالمحمية.
خدمة كبار المواطنين
استحدثت المؤسسة العام الجاري مكاتب خاصة لخدمة كبار المواطنين وأنجزت 42% من مشروع تعقب المركبات الذي استهدف 53 مركبة من أسطول المؤسسة على مستوى إمارة الفجيرة، بالإضافة إلى تطوير مراكز خدمات المؤسسة الستة، واستحداث عدد من الخدمات الحيوية، وتزويد المباني بنظام ذكي وكاميرات ثلاثية الأبعاد ذات دقة عالية.فضلاً عن إطلاق المؤسسة «الدليل الإرشادي لإدارة الشراكات» بين القطاعين العام والخاص.
وضمن المشاريع المستقبلية تعمل المؤسسة حالياً على استكمال التحول الرقمي وإنشاء قاعدة بيانات سهلة وسريعة تمكن المستثمر من الحصول على المعلومة التي تساعده على اتخاذ القرار وإكمال المشاريع، وبعد افتتاح مركز الحيل الجديد للخدمات نعمل حالياً على افتتاح مركزين في السيجي والطويين.

الخليج





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات



الانستقرام

Vetical Ad