#بوينغ تدفع 2.5 مليار دولار لتسوية #قضايا تحطم 737 ماكس و أخفت معلومات عن طائراتها التي سقطت في إندونيسيا وإثيوبيا

فى: السبت - يناير 09, 2021      Print

وافقت شركة بوينغ الأميركية على دفع 5ر2 مليار دولار بسبب إخفائها معلومات مرتبطة بطائراتها من طراز «ماكس 737» التي سقطت إحداها في إندونيسيا وأخرى في إثيوبيا في عامي 2018 و2019 على التوالي ما أدى إلى وفاة جميع ركابهما. وذكرت وزارة العدل الأميركية في بيان الخميس إنها أبرمت اتفاقية مع بوينغ لحل تهمة جنائية تتعلق بمؤامرة الاحتيال على مجموعة تقييم الطائرات التابعة لإدارة الطيران الفيدرالية فيما يتعلق بتقييم طائرة بوينغ من طراز ماكس 737. وأضاف البيان أن بوينغ التي تقوم بتصميم وتصنيع وبيع الطائرات التجارية لشركات الطيران في جميع أنحاء العالم "دخلت في اتفاقية مقاضاة مؤجلة فيما يتعلق بمعلومات جنائية تم تقديمها اليوم في المنطقة الشمالية من تكساس. من جانبه قال مساعد المدعي العام بالوكالة من القسم الجنائي بوزارة العدل ديفيد بيرنز إن "الحوادث المأساوية لرحلة «ليون إير 610» ورحلة الخطوط الجوية الإثيوبية «302» كشفت عن سلوك احتيالي ومخادع من قبل موظفي إحدى الشركات العالمية الرائدة في تصنيع الطائرات التجارية" بالإشارة إلى «بوينغ». وتابع «لقد اختار موظفو بوينغ مسار الربح عوضا عن الصراحة من خلال إخفاء المعلومات عن إدارة الطيران الفيدرالية فيما يتعلق بتشغيل طائرتها «ماكس 737» وانخرطوا في محاولة للتستر على خداعهم». وأوضح أن القرار «يحمل بوينغ المسؤولية عن سوء السلوك الإجرامي لموظفيها ويعالج التأثير المالي لعملاء شركة «بوينغ» من شركات الطيران كما نأمل أن يوفر قدرا من التعويض لعائلات ضحايا الحوادث». ولفت إلى أن المعلومات التي تم إخفاؤها مرتبطة بنظام التحكم بالطائرات من الطراز «ماكس 737».





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات



مكتب الرميلة لتخليص المعاملات