149 مليون رحلة خارجية للصينيين العام الماضي

فى: الإثنين - أغسطس 05, 2019      Print

بكين: «الشرق الأوسط»

أعلنت أكاديمية السياحة الصينية أمس الأحد أن السياح الصينيين قاموا بنحو 149 مليون رحلة خارجية عام 2018، مشيرة إلى أن إجمالي نفقاتهم خلال هذه الرحلات بلغ ما يناهز 130 مليار دولار.
وذكرت الأكاديمية في تقريرها أن سوق السياحة الصيني المحلي يزدهر أيضا، حيث بلغ دخل السياحة المحلية في الصين 2.78 تريليون يوان (نحو 402 مليار دولار) في النصف الأول من هذا العام، بزيادة 13.5 في المائة على أساس سنوي. وتوقعت الأكاديمية زيادة دخل السياحة المحلية بنسبة 10 في المائة، ليصل إلى 5.6 تريليون يوان (810 مليارات دولار) خلال 2019.
وكانت منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة أعلنت في وقت سابق أن عدد المسافرين في العالم سيتجاوز 1.8 مليار سائح بحلول عام 2030. فيما تعد الصين الأسرع نمواً في سوق السياحة في العالم وستقوم بدور أساسي في تنمية هذا القطاع.
وفي سياق منفصل، وبينما تتعمق الأزمة التجارية بين الصين والولايات المتحدة، ذكرت وزارة التجارة الصينية، أن الاجتماع الوزاري حول مفاوضات الشراكة الاقتصادية الشاملة الإقليمية الذي أقيم في بكين على مدار يومين، حقق تقدما ملحوظا في دفع المفاوضات.
وقالت الوزارة إن أكثر من ثلثي المفاوضات، فيما يخص الوصول المتبادل إلى الأسواق قد اكتملت، ويجري حاليا دفع المفاوضات بنشاط لما تبقى من محتوى. وفيما يتعلق بالمفاوضات حول القواعد، توصل جميع الأطراف إلى توافق في الآراء بشأن أكثر من 80 في المائة من نص الاتفاقية، مع استكمال المفاوضات بشأن المحتوى في الخدمات المالية والاتصالات والخدمات المهنية، بحسب الوزارة.
وأكد وزير التجارة تشونغ شان أنه من المفيد الحفاظ على العولمة الاقتصادية والتجارة الحرة وتحقيق المنافع المتبادلة ونتائج الفوز بين جميع الدول المشاركة إذا كان من الممكن التوصل إلى اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة الإقليمية، بحسب وكالة «شينخوا» الصينية. ودعا تشونغ إلى تكثيف المفاوضات الجارية لتحقيق هدف الانتهاء منها خلال هذا العام.
ويعد اتفاق الشراكة الاقتصادية الشاملة الإقليمية، الذي أنشأته رابطة دول جنوب شرقي آسيا (آسيان) عام 2012، اتفاقية شراكة حرة مقترحة بين الدول الأعضاء العشر في الرابطة والشركاء الستة في اتفاقية التجارة الحرة لآسيان - الصين واليابان وكوريا الجنوبية وأستراليا ونيوزيلندا والهند.
وكواحدة من أكبر مفاوضات اتفاقية التجارة الحرة في آسيا حاليا، تغطي مجموعة الشراكة الاقتصادية الشاملة الإقليمية 47.4 في المائة من سكان العالم، و32.2 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي العالمي، و29.1 في المائة من التجارة في جميع أنحاء العالم، و32.5 في المائة من الاستثمارات العالمية.





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات