محمد بن راشد: توحيد القلوب أحد أهم خطوط دفاعاتنا

فى: الأربعاء - يوليو 17, 2019      Print

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أننا في زمن حفاظنا على مكتسباتنا هو أهم مكاسبنا، وتوحيد القلوب أحد أهم خطوط دفاعاتنا، والحفاظ على عقلانيتنا أفضل خطة في زمن كثر فيه الغوغاء.

جاء ذلك في تدوينات لسموه عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» عبر وسم #علمتني_الحياة.

وقال سموه: «#علمتني_الحياة بأننا في زمن نحتاج فيه للكثير من العمل والقليل من الجدل.. نحتاج حولنا مزيداً من الحكماء لا السفهاء».

وأضاف سموه: «علمتني الحياة بأننا في زمن حفاظنا على مكتسباتنا هو أهم مكاسبنا.. وتوحيد القلوب أحد أهم خطوط دفاعاتنا.. والحفاظ على عقلانيتنا أفضل خطة في زمن كثر فيه الغوغاء».

تجارب

ويؤكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، جملة من الأفكار والمفاهيم الأساسية التي يوليها اهتماماً خاصاً بالدعوة إليها، عبر وسم «#علمتني_الحياة» الذي سبق أن أطلقه على حسابه في «تويتر»، ليشارك متابعيه بعض تجاربه في الحياة لنقلها للأجيال القادمة.

ويستدعي سموه، في تدويناته، حزمة من المفاهيم والقيم الأساسية، يأتي في صدارتها نبذ الجدل لمصلحة الانخراط في العمل، وانتقاء الحكماء ونبذ السفهاء، في تجسيد واضح لفكر سموه الذي يقرن العمل والإنجاز بالعلم والمعرفة وحسن الإدارة والرشد في القيادة.

ويحدد سموه 3 مبادئ جوهرية:

• «حفاظنا على مكتسباتنا هو أهم مكاسبنا».

• «توحيد القلوب أحد أهم خطوط دفاعاتنا».

• «الحفاظ على عقلانيتنا أفضل خطة في زمن كثر فيه الغوغاء».

إن القراءة المباشرة لتدوينة سموه، في مبناها ومعناها، تعيدنا إلى فكر سموه الذي ينطلق من إرادة صلبة وعزيمة لا تلين، تسندان قوله، وترافقان فعله، وبهذه الإرادة وبمثل هذه العزيمة يقودنا سموه، عبر هذه التغريدة التوجيهية، إلى مسار خارج ما يشيع في المنطقة من أجواء، تحتدم فيها أزمات وجدل وتخبط؛ إذ إن الغرق في «جدل» الأحداث هو الوجهة التي قد تدفع إليها الرياح، ولكنه بالتأكيد ليس الوجهة التي يقود إليها العمل ويختار الربان المحنك الوصول إليها.

وبتأكيد ذلك، يشدد الربان المحنك على «الحفاظ على المكتسبات» و«توحيد القلوب» و«التمسك بالعقلانية».

إن تأملات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، ضمن وسم «#علمتني_الحياة»، تحظى بتفاعل ومتابعة واسعة النطاق من المتابعين متنوعي الشرائح، وهذه واحدة مما امتازت به تدوينات سموه على «تويتر»، إذ أوجدت مساراً للمشاركة والتفاعل مع الشأن العام. وقد قال سموه وأفضى بالكثير من الأفكار الجوهرية المدهشة بجرأة ما تقوله، والمحكمة في مضمونها، ومنها سلسلة التغريدات المؤرخة في 4 أغسطس 2018 التي قال فيها سموه: «علمتني الحياة أن الخوض الكثير في السياسة في عالمنا العربي مضيعة للوقت، ومَفسدة للأخلاق، ومَهلكة للموارد، من يُرِدْ خلق إنجاز لشعبه فالوطن هو الميدان، والتاريخ هو الشاهد، إما إنجازات عظيمة تتحدث عن نفسها، أو خطب فارغة لا قيمة لكلماتها ولا صفحاتها».

وفي أخرى، يؤكد سموه: «لدينا فائض من السياسيين في العالم العربي، ولدينا نقص في الإداريين، أزمتنا أزمة إدارة وليست موارد. انظر للصين واليابان لا يملكان موارد طبيعية.. أين وصلوا؟ وانظر لدول تملك النفط والغاز والماء والبشر، ولا تملك مصيرها التنموي، ولا تملك حتى توفير خدمات أساسية كالطرق والكهرباء لشعوبها».

وتابع سموه في تغريدة ثالثة: «في عالمنا العربي.. السياسي هو من يدير الاقتصاد، ويدير التعليم، ويدير الإعلام، ويدير حتى الرياضة! وظيفة السياسي الحقيقية هي تسهيل حياة الاقتصادي، والأكاديمي، ورجل الأعمال والإعلامي وغيرهم.. وظيفة السياسي تسهيل حياة الشعوب، وحل الأزمات بدلاً من افتعالها، وبناء المنجزات بدلاً من هدمها».

وقد قال سموه ضمن هذا الوسم: «إن أهم إنجاز في الحياة هو قدرتك على تغيير حياة الناس.. تيسير حياة الناس.. تطوير حياتهم نحو الأفضل.. خلق فرص ومنافع لهم.. نعم خير الناس أنفعهم للناس.. إذا كان همك نفسك فأنت صغير.. وإذا كان همك غيرك فأنت أكبر من مجموع الناس.. في القرآن: «إن إبراهيم كان أمة»».

10 سنوات

يُذكر أن شهر يونيو هذا العام صادف مرور 10 سنوات على إطلاق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، حسابه الرسمي على المنصة العالمية «تويتر»، وهي مناسبة احتفى بها الموقع العالمي الشهير بإصدار كتاب خاص بتغريدات سموه.

وقد تحوّل حساب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على «تويتر» إلى منصة تواصلية تفاعلية يتابعها نحو 10 ملايين متابع من مختلف دول العالم، ليتبوأ سموه مكانة متميزة بين أكثر زعماء العالم تأثيراً على شبكات التواصل الاجتماعي.

ويعكس حساب صاحب السمو فكر وفلسفة محمد بن راشد في تفاعله مع الناس مباشرة، إذ بات الحساب منصة للتواصل المباشر مع الناس، واستشارتهم في السياسات والقرارات، وإطلاعهم على آخر المستجدات بكل شفافية، ومشاركة متابعيه من أنحاء العالم نشاطاتهم وأفراحهم وأحزانهم، مستخدماً عدة لغات في حسابه، فإضافةً إلى العربية، خاطب سموه متابعيه بالإنجليزية والصينية والهندية والأوردية ولغة الملايو.البيان





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات