الفجيرة تستضيف المؤتمر العربي الدولي للثروة المعدنية 23 نوفمبر

فى: السبت - يونيو 29, 2019      Print

وام / تستضيف دولة الإمارات للمرة الأولى المؤتمر العربي الدولي السادس عشر للثروة المعدنية و المعرض المصاحب له تحت شعار " الموارد المعدنية .. الحجر الأساس في التنمية الوطنية " وذلك خلال الفترة من 23 إلى 25 نوفمبر 2020 في إمارة الفجيرة.

جاء ذلك خلال أعمال اللجنتين التحضيرية و التنظيمية للمؤتمر اللتين عقدتا بمقر المنظمة بالرباط خلال شهر يـونيـــو الجاري بحضور المهندس عادل الصقر، المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين و مشاركة المهندس أحمد الكعبي الوكيل المساعد لشؤون البترول و الغاز والثروة المعدنية بوزارة الطاقة والصناعة و سعادة المهندس علي قاسم مدير عام مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية إلى جانب ممثلي وزارة الطاقة والثروة المعدنية بالمملكة العربية السعودية ووزارة الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة بالمملكة المغربية.

و يعقد المؤتمر كل عامين في إحدى الدول العربية بالتعاون بين المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين والوزارات والمؤسسات العربية المعنية بقطاع الثروة المعدنية ويحضره وزراء الثروة المعدنية العرب ويشهد مشاركة فاعلة للجهات العربية والأجنبية ذات العلاقة من خلال تقديم أوراق عمل تتناول واقع وآفاق قطاع التعدين العربي والصناعات القائمة عليه و آثارها على اقتصاديات الدول العربية.

و يصاحب المؤتمر معرض شامل لعرض آخر ما توصلت إليه الهيئات والشركات العربية والأجنبية العاملة في قطاع الثروة المعدنية.

تم خلال اجتماع اللجنتين مناقشة أهداف المؤتمر العربي الدولي السادس عشر للثروة المعدنية والمعرض المصاحب له و الذي يسعى لاستكشاف الأبعاد الجديدة في مسح الموارد المعدنية و استخراجها و تكريرها في العالم العربي و تعزيز استخدام التكنولوجيات المتطورة في قطاع التعدين و حماية البيئة و استدامة الاستغلال الأمثل للموارد المعدنية و الطبيعية.

و يهدف المؤتمر كذلك إلى تبادل الخبرات العربية و الأجنبية و الارتقاء بمستوى العاملين في قطاع التعدين و الاطلاع على التجارب العربية في تسويق المنتجات المعدنية و تحديد أسعارها إضافة إلى تعزيز دور الشباب في تقديم الحلول الابتكارية لتنمية قطاع التعدين .

وجرى مناقشة المحاور التي سيتضمنها المؤتمر و من أبرزها دور قطاع التعدين في تحقيق التنمية المستدامة و أفضل الممارسات في أنظمة كفاءة الطاقة في قطاع التعدين والتثقيف و التوعية بعلوم الأرض و التراث الجيولوجي و سلسلة التوريد في المشاريع التعدينية إضافة إلى إعداد الاتفاقيات و عقود البحث و الاستغلال في قطاع التعدين إلى جانب بحث عدد من الإجراءات التنظيمية والإدارية للمؤتمر لضمان نجاح فعالياته وخروجه بتوصيات تسهم في صالح قطاع التعدين العربي.

و أعرب سعادة المهندس أحمد محمد الكعبي رئيس الاجتماع الأول للجنة التحضيرية للمؤتمر في كلمة له عن شكره للمدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية و التعدين على دعوته لحضور الاجتماع و رحب بأعضاء اللجنة و نقل لهم تحيات معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والصناعة مؤكدا استعداد الوزارة و مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية و حرصهما على عقد المؤتمر و الفعاليات المصاحبة له في أحسن الظروف تماشيا مع دور دولة الإمارات الداعم لقطاع التعدين العربي.

و أكد سعادة المهندس علي قاسم مدير عام مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية أن استضافة إمارة الفجيرة لهذا المؤتمر الهام تأتي انطلاقا من حرص الإمارة على توحيد الرؤى و الأهداف المشتركة و التي من شأنها تعزيز مكانة الدولة و إمارة الفجيرة اقتصاديا.

من جانبه ثمـن المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية و التعدين .. الجهود المبذولة من دولة الإمارات العربية المتحدة لتهيئة مناخ جاذب للاستثمار في مجال الثروة المعدنية .. مشيرا إلى دليل الاستثمار التعديني الذي أصدرته مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية حديثا و الذي يتناول ما تزخر به الإمارة من موارد و آفاق واعدة للاستثمار في هذا المجال بما يحقق أهداف الخطة الإستراتيجية لدولة الإمارات العربية المتحدة 2021 والخطة الشمولية لإمارة الفجيرة 2040 والتي من أولوياتها حماية الموارد الطبيعية والعمل على استدامتها.





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات