الإمارات تطلق مبادرة "مليون مبرمج أردني"

فى: الخميس - مايو 30, 2019      Print

أطلقت دولة الإمارات العربية المتحدة مبادرة " مليون مبرمج أردني " ضمن استراتيجية حكومية ومعرفية بين البلدين.

وأفادت وكالة أنباء الإمارات "وام"، امس الأربعاء، أنه في إطار الشراكة الاستراتيجية بين الإمارات والمملكة الأردنية في مجال التحديث الحكومي وتعزيز الابتكار وتمكين الخبرات والمهارات الشبابية تم إطلاق مبادرة " مليون مبرمج أردني " في العاصمة الأردنية عمان.

ونوهت الوكالة، إلى أن تم تدشين المبادرة بحضور الأمير الحسين بن عبد الله الثاني، ولي عهد المملكة الأردنية الهاشمية.

وتهدف مبادرة مليون مبرمج أردني إلى جعل الأردن واحدة من أكثر دول العالم تقدما في مجال البرمجة، عبر توفير التدريب اللازم للشباب، وتمكينهم من مواكبة التطور المتسارع في علوم الحاسوب وبرمجياته، وتسليحهم بأدوات المستقبل وبناء قدراتهم، وإتاحة المجال أمامهم للحصول على فرص عمل تمكنهم من توظيف مهاراتهم بما يخدم الاحتياجات المستقبلية للمملكة.

ويشار، إلى أن المبادرة ستوفر تدريبا مجانيا، وستمنح شهادات دولية معتمدة، وستعد منصة توظيف للخريجين المتميزين.

وتتضمن مبادرة مليون مبرمج أردني، التي يتم تنظيمها بالشراكة مع كل من "مايكروسوفت" و"فيسبوك" و"بيت دوت كوم"، إطلاق منصة تشرف عليها مؤسسة ولي العهد، وتقدم دورات برمجة معتمدة في عدة مجالات للشباب الأردني المهتم بتطوير مهاراته الرقمية، بهدف تخريج جيل متمرس في لغات البرمجة.

وتمتد المبادرة تمتد عدة سنوات، ويتابع تنفيذها فريق إماراتي أردني مشترك بالتعاون مع ميكروسوفت وفيسبوك.

وفتحت مبادرة مليون مبرمج أردني باب التسجيل أمام الراغبين بالتزامن مع إطلاقها رسميا، فيما تتواصل الرحلة التعليمية عبر الدورات التدريبية ثلاثة أشهر من خلال المنصة الإلكترونية المجانية للمبادرة، ويمكن للراغبين التسجيل والانضمام إلى رحلة معرفية جديدة مثيلة في أي وقت عقب انطلاق الدورة الأولى.

وفي مرحلة لاحقة، ستوفر المبادرة فرصة للمتميزين من خريجي الدورة الأولى ليكونوا مطوري برمجيات من الطراز العالمي عبر دورات تدريبية متقدمة مجانية لمدة 6 أشهر، وسيتم منح خريجي هذه الدورات شهادة برمجة "نانو ديجري" معترفا بها دوليا.





أخبار ذات صلة

تصفح مجلة الغرفة إلكترونيا

تغريدات


الإعلانات



الانستقرام