محمد بن راشد يحفّز الأفكار والتوجهات المستقبلية لدبي

فى: الثلاثاء - نوفمبر 20, 2018      Print

تسلم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في قصر الرئاسة في العاصمة أبوظبي صباح أمس، أوراق اعتماد عدد من سفراء الدول الصديقة المعينين لدى الدولة، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، ومعالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.

ونوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم إلى أهمية العلاقات الإنسانية بين الشعوب والتي تأتي في أعلى درجات سلم أولويات دولة الإمارات قيادة وحكومة وشعباً.

وتسلّم صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي أوراق اعتماد كل من: آرنست بيتر فيشير سفير جمهورية ألمانيا الاتحادية، وأوتو بونجار تنيك سفير جمهورية سلوفينيا، وجاسلين كوينتانا سفيرة جمهورية الفلبين، وأيدان كرونين سفير إيرلندا، وبيتر كلاس سفير مملكة بلجيكا، وفرانز مايكل سكولدملين سفير مملكة الدنمارك، وفيكتور هاروتا سفير جمهورية مولدوفا، وخورخي دكرت سفير جمهورية تشيلي، وشريف مويكا نوفيتش سفير جمهورية البوسنة والهرسك، وتياغو ريسيبوكشتيفو سفير جمهورية موزمبيق، وزاكي نومي كيبيدي سفير جمهورية أوغندا، ورشيد سيساي سفير جمهورية سيراليون، ومهير مكردوميان سفير جمهورية أرمينيا.

ترحيب

ورحب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بالسفراء الجدد، وتمنى لهم طيب الإقامة على أرض دولة الإمارات العربية المتحدة وفي كنف مجتمعنا العربي، مؤكداً لهم سموه أنهم في بلدهم الثاني سيعيشون مع عائلاتهم بسلام واطمئنان وعيش كريم.

وخاطب سموه السفراء بالقول: «ينتظركم عمل كبير وجهد مضاعف من أجل تطوير هذه العلاقات على مختلف الصعد وفي شتى الميادين بما يعود بالخير والمنفعة المشتركة على شعبنا وشعوب بلادكم».

تميز

وأعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عن ارتياحه لمستوى علاقات الصداقة والتعاون التي تربط دولة الإمارات العربية المتحدة مع دولهم. وأكد سموه للسفراء الجدد أن أبواب جميع المسؤولين المعنيين في الدولة، وخاصة الوزراء مفتوحة لهم في أي وقت إذا ما تطلب الأمر ذلك.

ووجه سموه وزارة الخارجية والتعاون الدولي وعلى رأسها سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي بأن تبدي كل تعاون وإيجابية حيال سفراء الدول الشقيقة والصديقة في الدولة، من أجل تطوير العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وهذه الدول وتحقيق المصالح المشتركة لشعوبها وخاصة في المجالات الإنسانية والثقافية والسياحية والاقتصادية.

وتمنى سموه للسفراء الجدد النجاح في أداء مهامهم وتحقيق الغايات المرجوة من تحسين علاقات دولة الإمارات العربية المتحدة مع دولهم، وهذا الأمر يتطلب جهداً وحرصاً كبيرين من قبل السفراء والجهات المعنية في الدولة.

ومن جانبهم نقل السفراء الجدد إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ، حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، تحيات رؤساء وملوك وقادة دولهم وتمنياتهم لسموهما دوام الصحة والسعادة، ولشعب دولة الإمارات اطراد التقدم والرخاء في ظل قيادته الحكيمة.

حضر مراسم تسليم أوراق الاعتماد، معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية وعدد من أصحاب المعالي الوزراء والمسؤولين في وزارة الخارجية والتعاون الدولي. وام





أخبار ذات صلة

تصفح مجلة الغرفة إلكترونيا

تغريدات


الإعلانات