في إطار التزامها بتسليم مشروعيها المبتكرين في الشارقة؛ الجادة ومساكن نَسمَة وفق الجداول الزمنيّة المحددة أرادَ توقع اتفاقيّة قرض مجمّع بقيمة مليار درهم إماراتي

فى: الأربعاء - مايو 22, 2019      Print

حصلت شركة أرادَ مؤخراً على قروض مجمّعة بقيمة مليار درهم إماراتي، وذلك عقب توقيع اتفاقيّة بهذا الخصوص مع بنك المشرق، أحد أبرز المؤسسات المالية في البلاد. وبقيمةٍ بلغت 600 مليون و400 مليون درهم، ستساهم هذه الحلول التمويلية المتوافقة مع الشريعة في استئناف الأعمال الإنشائية في مشروعيّ الشركة المبتكرين في الشارقة؛ الجادة ومساكن نَسمَة. وقد جاء الإعلان عن هذا التمويل الضخم عقب حصول أرادَ على تمويل مماثل سابقاً وبقيمة مليار درهم إماراتي وذلك في ديسمبر 2017م.

وتأكيداً على مدى ثقة المستثمرين بالسوق العقاريّ في إمارة الشارقة والمكانة المرموقة التي باتت تتمتع بها شركة أرادَ رغم حداثة سنّها في قطاع التطوير العقاري بالإمارة، قال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مجلس إدارة أرادَ: “سوف تتيح لنا هذه الحلول التمويلية مواصلة أعمال البناء في مشروع الجادة وإنهاء جميع الأعمال الإنشائية في مساكن نَسمَة، وذلك في الوقت الذي نستعدّ فيه لتسليم أول باقةٍ من منازل نَسمَة لمالكيها خلال وقتٍ قريب بإذن الله. ولا شكّ بأنّ هذا التمويل الضخم يشير إلى مدى ثقة المستثمرين في شركتنا، فضلاً عن قوّة السوق العقاري في إمارة الشارقة والذي بات يستقطب اهتماماً كبيراً من داخل وخارج الدولة”.

ومن جانبه، قال أحمد عبدالعال، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس مجموعة التمويل والاستثمار لدى بنك المشرق: “نحن فخورون بهذا التعاون مع شركة أرادَ لتشييد هذين المشروعين المبتكرين في الشارقة. وتعكس هذه التسهيلات التمويلية ثقتنا الكبيرة بإدارة شركة أرادَ وطموحاتها الكبيرة، وكذلك بسوق التطوير العقاري في الشارقة، والذي يمضي ليصبح من أهم وجهات الاستثمار العقاري في المنطقة. وتجدر الإشارة هنا إلى جهود الإمارة في هذا السياق، وخاصة بعد طرح عدة مبادرات مهمة مؤخرًا لتحفيز القطاع العقاري، بما في ذلك السماح للمقيمين في دولة الإمارات بشراء عقارات في إمارة الشارقة وفق نظام الحيازة على سبيل الإيجار لمدة 100 عام قابلة للتمديد. ولا شك بانّ تلك الخطوة ستساهم في تحقيق المزيد من النمو في الاقتصاد المحليّ من خلال استقطاب الاستثمارات في مجال العقارات. ونحن في المشرق مستمرون بالتزامنا الراسخ بدعم وتطوير الاقتصاد المحلي في جميع أرجاء الإمارات العربية المتحدة”.

حصلت شركة أرادَ مؤخراً على قروض مجمّعة بقيمة مليار درهم إماراتي، وذلك عقب توقيع اتفاقيّة بهذا الخصوص مع بنك المشرق، أحد أبرز المؤسسات المالية في البلاد

وتعدّ الجادة إحدى أبرز المشاريع العقاريّة الجديدة متعددة الاستعمالات وأكبرها على الإطلاق في تاريخ الشارقة وبقيمةٍ إجمالية تبلغ 24 مليار درهم إماراتي، وستساهم عند اكتمالها في رسم مستقبل أكثر إشراقاً على مستوى الإمارة. هذا، وقد كشف صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، النقاب عن المشروع خلال احتفالية خاصة جرت في شهر سبتمبر 2017م.

وقد تمّ تطوير المشروع على آخر أكبر قطعة أرض غير مبنية في قلب مدينة الشارقة، وعلى مساحةٍ بلغت 24 مليون قدم مربع. وتتميّز الجادة بموقعها الاستراتيجيّ القريب من عدة نقاط رئيسية في الإمارة، كما تضم باقة متنوّعة من الخيارات التجارية والمكتبيّة والترفيهية والسكنية والتي صممت جميعها بعنايةٍ تامة من حيث التجديد والابتكار واستغلال المساحة بأفضل طريقةٍ ممكنة.

وقد بدأت الأعمال الإنشائية في الموقع، حيث يتوقع تسليم أول دفعة من الوحدات العقارية بحلول نهاية هذا العام. كما وسيتم تسليم المرحلة الأولى من المركز الرئيسي في شهر سبتمبر القادم، حيث سيشكل عند اكتماله أحد أبرز الوجهات الترفيهية الجديدة على مستوى الإمارات بعد فوز شركة زها حديد العالمية للهندسة المعمارية بتصميم مخطّطه الرئيسي. ويضم المركز الرئيسي بين جنباته مركز مبيعات أرادَ، كما وسيتم تعزيزه عبر باقاتٍ من الأنشطة المنتظمة والملائمة لجميع أفراد العائلة، إضافة إلى تجهيزه بالمساحات المخصصة للفعاليات، ومناطق لعب الأطفال، وساحةٍ لعربات الطعام المتنقلة.

وفي مارس 2017م، أطلقت أرادَ مشروعها الأول والذي يمتدّ على مساحةٍ تزيد عن 5 ملايين قدم مربع في قلب الشارقة الجديدة؛ مساكن نَسمَة، والذي بات أسرع المشاريع العقارية مبيعاً في الإمارة بعد بيع جميع وحدات المرحلة الأولى خلال أقلّ من شهرٍ واحد فقط. ويضم المجتمع المتكامل أكثر من 900 منزلاً مدعومة بالعديد من المرافق الخدميّة ذات المستوى العالمي، بما في ذلك فرع لمدرسة جيمس الدولية، إضافة إلى الحدائق المنسّقة ومركزيّ تسوّق وغيرها من المرافق المميّزة، فضلاً عن اتصاله بدبي وجميع الإمارات الشماليّة عبر عدّة طرق رئيسية. وقد تمت المباشرة بالأعمال الإنشائيّة للمراحل الثلاثة الأولى من المشروع، ويتوقع تسليم أول باقةٍ من الوحدات لمالكيها خلال الأيام القليلة القادمة.

جديرٌ بالذكر أنّ إجمالي عدد الوحدات التي باعتها أرادَ في مشروعيها، الجادة ومساكن نَسمَة، بلغ أكثر من 3500 وحدة خلال العامين الماضيين.





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات