تبادلوا التهاني بمناسبة شهـر رمضـان المبـارك وثمنـوا توجيهـات خليفـة بتسميـة 2019 «عـام التسامـح»...... محمد بن راشد ومحمد بن زايد والحكام: سيظـل وطننـا وفيـاً لتضحيات أبنائه الشهداء الأبرار

فى: الخميس - مايو 09, 2019      Print

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات أن وطننا سيظل وفياً لتضحيات أبنائه الشهداء الأبرار وما قدموه من مواقف لتبقى دولة الإمارات عزيزة شامخة ورايتها خفاقة.

كما وجه سموهم التهنئة بمناسبة شهر رمضان الفضيل إلى حماة الوطن أبطال قواتنا المسلحة في ميادين العز والواجب سائلين المولى عز وجل أن يحفظهم ويبارك جهودهم ومواقفهم المشرفة.

جاء ذلك خلال استقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أمس في «قصر الوطن» في أبوظبي.. صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، وصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، وصاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، وصاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة.

كما استقبل سموهما -بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية- كلاً من سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، وسمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، وسمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا ولي عهد أم القيوين، وسمو الشيخ عبدالله بن راشد المعلا نائب حاكم أم القيوين، وسمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي ولي عهد رأس الخيمة، يرافقهم عدد من الشيوخ وكبار المسؤولين في الدولة.

وتبادل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، التهاني والتبريكات مع إخوانهما أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات وسمو أولياء العهود ونواب الحكام بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك.. داعيين المولى عز وجل أن يعيده على الجميع بموفور الصحة والعافية والسعادة.

وتبادل أصحاب السمو الشيوخ حكام الإمارات والحضور التهاني بمناسبة شهر رمضان المبارك.. سائلين الله تعالى أن يعيد هذه المناسبة المباركة على دولة الإمارات وشعبها بالخير واليمن والبركات ويديم على وطننا نعم الأمن والأمان والاستقرار والرخاء ويحفظه عزيزاً قوياً منيعاً في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله.

وثمن سموهم توجيهات صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، في أن يكون هذا العام «عام التسامح» الذي يرسخ قيم التعاون والتآلف والمحبة والخير المتأصلة لدى شعب الإمارات والتي غرسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وأخذت حيزاً كبيراً ومكانة هامة في رؤيته وفكره.

واستحضر سموهم خلال أحاديثهم الودية دور المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي جعل بناء الإنسان وتوفير السبل كافة لدعمه ورعايته وتمكينه وإسعاده قاعدة أساسية لترسيخ أركان دولة الاتحاد وصون مكتسباتها وتسير على نهجه قيادتها الحكيمة برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله.

كما استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وأصحاب السمو الشيوخ حكام الإمارات.. أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين لدى الدولة و وفداً من وزارة الخارجية، حيث تبادلوا معهم التهاني والتبريكات بمناسبة حلول الشهر الفضيل متمنين لبلدانهم وشعوبهم كل خير وتقدم وازدهار.

وأعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، عن تقديرهما لدور أعضاء السلك الدبلوماسي في تقوية أواصر علاقات الأخوة والصداقة بين دولة الإمارات العربية المتحدة وبلدانهم، متمنين لهذه العلاقات مزيداً من التطور والنماء في ظل الحرص المشترك على توثيق عرى الصداقة والتعاون بين الجميع.

من جانبهم عبر أعضاء السلك الدبلوماسي عن شكرهم وتقديرهم للقيادة الحكيمة في دولة الإمارات العربية المتحدة على دعمها وتقديمها التسهيلات المختلفة بما يعزز القيام بأعمالهم ومهامهم في تقوية العلاقات بين بلدانهم ودولة الإمارات.

وأدى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وأصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات وسمو أولياء العهود ونواب الحكام والحضور صلاة المغرب جماعة.

وقد أقيمت مأدبة إفطار في قصر الوطن حضرها أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وسمو أولياء العهود ونواب الحكام والحضور.

حضر الاستقبال والمأدبة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة، وسمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة العين، وسمو الشيخ سيف بن محمد آل نهيان، وسمو الشيخ سرور بن محمد آل نهيان، وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي.

وسمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي، وسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، وسمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان، وسمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية.

وسمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، وسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، وسمو الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان عضو المجلس التنفيذي، وسمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس اللجنة التنفيذية، وسمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان رئيس دائرة النقل بأبوظبي.وام





أخبار ذات صلة

تصفح مجلة الغرفة إلكترونيا

تغريدات


الإعلانات