ما هي أكثر الجنسيات استثماراً بدبي؟

فى: الإثنين - أبريل 15, 2019      Print

دبي - مباشر: كشفت بيانات رسمية صادر عن قطاع التسجيل والترخيص التجاري بالدائرة الاقتصادية بدبي، أن هناك 10 جنسيات بالإمارة هم الأكثر استثماراً بدبي وطلباً للرخص التجارية.

وتؤكد تلك الإحصاءات جاذبية مجتمع الأعمال بالإمارة، باعتبارها قاعدة حيوية للشركات الراغبة في النمو المستدام والتنافس على مستوى العالم.

وكشفت عن حدوث طفرة كبرى في إصدار الرخص التجارية التي بلغت 2459 رخصة بزيادة نسبتها 35.4% مقارنةً بشهر مارس العام الماضي التي أصدرت فيها رخصاً بلغ عددها 1816 رخصة.

الهنود بالمقدمة

وتصدر الجنسيات الكبرى بقائمة الأكثر طلباً للرخص التجارية: الهنود، تلتها باكستان وبنجلاديش ومصر والمملكة المتحدة والصين والأردن والسعودية ولبنان وفرنسا.

ووفقاً لإحصائيات رسمية صادرة من الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء؛ فإن 82.7% من الموظفين في دولة الإمارات ينتمون إلى بلدان غير عربية آسيوية تشمل الهند.

ويُشكل الهنود أكبر جالية من مجموع السكان بالإمارات، ويقدر عددهم بنحو 2.7 مليون أغلبهم من جنوب الهند، وتقدر نسبتهم بنحو 30% من مجموع سكان الدولة.

11 مليار

وتستحوذ الجالية الهندية على النصيب الأكبر من قائمة الملاك الأجانب في العقارات في دبي وسط الأسعار المغرية التي وصلت إليها.

وضخ المستثمرون الهنود بعمليات الاستحواذ على العقارات بدبي خلال العام الماضي وخصوصاً "منذ يناير إلى نهاية نوفمبر 2018 نحو 10.8 مليار درهم.

وتشير إحصاءات رسمية إلى أن المستثمرين الهنود يتصدرون قائمة أكبر المشترين في قطاع العقارات بدبي، حيث ضخوا استثمارات بلغت قيمتها 83.65 مليار درهم خلال الأعوام الخمس الماضية من 2013 وحتى 2017؛ وفقاً لإحصائيات دائرة الأراضي والأملاك.

وكانت استثمارات الهنود - الذين يعتبرون أساس الاستثمار العقاري بدبي والإمارات - وصلت إلى نحو 20 مليار درهم و12 مليار درهم في العامين 2015 و2016 على التوالي.


أهم الشركاء

وتعد الهند واحدة من أهم الشركاء الاقتصاديين لدولة الإمارات؛ وهو ما يعكسه حجم الاستثمارات الضخمة من الجانبين.

وقام المستثمرون الهنود خلال العام الجاري بإطلاق 31 مشروعاً للاستثمار الأجنبي المباشر في دبي برأسمال بلغ 3.71 مليار درهم.

وهذه الاستثمارات تجعل الهند ثاني أكبر مستثمر في دبي من حيث رأسمال الاستثمار الأجنبي المباشر، ورابع أكبر مستثمر من حيث المشاريع خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2018.

بيئة جذابة

وأكدت اقتصادية دبي أنها تسعى إلى تعزيز إيجاد بيئة اقتصادية جاذبة للمستثمرين ورجال الأعمال من خلال تطوير خدمات إصدار وتجديد الرخص التجارية، وخدمات قطاع الترخيص التجاري، بما يعزز عملية بدء الأعمال وتأسيس الشركات التي ترغب في الانطلاق من إمارة دبي





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات



الانستقرام

Vetical Ad