الليرة التركية تهبط مع تصعيد بشأن نتائج الانتخابات المحلية بإسطنبول

فى: الإثنين - أبريل 08, 2019      Print

Bayanaat.net – تراجعت الليرة التركية بنحو 1.5% أمام الدولار الأمريكي خلال تعاملات اليوم الإثنين، بعد أن طالب الرئيس رجب طيب أردوغان بالتحقيق في سرقة أصوات الناخبين بإسطنبول.

وتكبدت العملة التركية خسائر حادة بسبب خلاف حول نتائج الانتخابات المحلية في مدينة اسطنبول والتي فاز فيها الحزب المنافس للحزب الحاكم بأغلبية.

وحث أردوغان اللجنة العليا للانتخابات في البلاد للتحقيق في مخالفات واسعة النطاق بالانتخابات المحلية التي أجريت داخل إسطنبول.

وقد أسفرت نتائج الإنتخابات لشهر مارس الماضي عن فوز حزب التنمية والعدالة الحاكم بتأييد أكثر من نصف أصوات الناخبين لكنه خسر في مدينتي أنقرة وإسطنبول لصالح منافسه حزب إمام أوغلو.

ويتزامن طلب الرئيس التركي مع عملية إعادة فرز أصوات الناخبين في 8 مقاطعات داخل إسطنبول والتي أقرتها اللجنة العليا للانتخابات في الأسبوع الماضي.

وقد أشار أردوغان أنه سيتم إعادة الانتخابات في الولايات المتحدة عندما يكون اختلاف 1%، موضحا أنه ليس من حق أحد أن يزعم النصر في إسطنبول بفارق أصوات 13 ألف إلى 14 ألف صوت.

تراجعت العملة التركية مقابل العملة الأمريكية بأكثر من 1.4% ليصعد الدولار إلى مستوى 5.7064 ليرة.

وعمقت العملة التركية من هبوطها بعد قرار البنك المركزي في البلاد بشأن خفض سعر الفائدة على مقايضة الليرة بالعملات الأجنبية من 25.5% إلى 24% كما قرر استئناف عملية توفير الأموال للمصارف التجارية من خلال مزادات إعادة الشراء لمدة أسبوع (الريبو).

تراجعت العملة التركية مقابل العملة الأمريكية خلال تعاملات اليوم بأكثر من 1.4% ليصعد الدولار إلى مستوى 5.7064 ليرة.

وكانت ثاني أسوأ عملة بالأسواق الناشئة في الربع الأول من 2019.





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات



الانستقرام

Vetical Ad