بحث مع رئيس كازاخستان تعزيز العلاقات والتطورات الإقليمية والدولية محمد بن زايد: الإمارات بقيادة خليفة تحرص على مد جسور التواصل والتعاون مع دول العالم

فى: الخميس - مارس 14, 2019      Print

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أن دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، تحرص منذ تأسيسها على مد جسور التواصل والتعاون مع مختلف دول العالم بما يحقق المصالح المشتركة، ويسهم في دفع جهود التنمية والتطوير والتقدم في مختلف المجالات.. مشيراً سموه إلى أن الدولة أرست قاعدة متينة من العلاقات المتميزة مع دول العالم الصديقة من خلال نهجها القائم على الاحترام المتبادل والثقة والتعاون البناء.

جاء ذلك خلال استقبال سموه، أمس في قصر الشاطئ، نور سلطان نزار باييف رئيس جمهورية كازاخستان الصديقة.

ورحب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان في بداية اللقاء بزيارة الرئيس نزار باييف إلى دولة الإمارات، والتي تسهم في تعزيز علاقات الصداقة والتعاون وتلبي تطلعات قيادتي البلدين وشعبيهما في فتح آفاق أوسع لهذه العلاقات في مختلف المجالات.

واستعرض الجانبان خلال اللقاء - الذي حضره سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، وسمو الشيخمنصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة - مسار وجوانب علاقات الصداقة والتعاون بين دولة الإمارات وجمهورية كازاخستان، والإمكانات والفرص الواعدة لتنميتها وتطويرها في مختلف المجالات الاستثمارية والاقتصادية والثقافية بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين وشعبيهما الصديقين. كما تطرق اللقاء إلى عدد من القضايا والتطورات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك وتبادل الآراء حولها.

وأعرب رئيس كازاخستان عن سعادته بزيارة دولة الإمارات.. مؤكدا أهمية علاقات الصداقة والتعاون التي تجمع بلاده ودولة الإمارات في الجوانب كافة، واهتمام كازاخستان بتوسيع آفاقها وتنميتها.

وأشاد بإقامة الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية «أبوظبي 2019» الذي تستضيفه دولة الإمارات ويعد ملتقى رياضيا وثقافيا وإنسانيا عالميا، مثمنا دور الدولة ومبادراتها النوعية العالمية التي تحدث فارقا حقيقيا لدى مختلف الفئات المستهدفة.

وبعد ختام اللقاء شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ونور سلطان نزار باييف، مراسم تبادل مذكرة إعلان نوايا بين وزارة الطاقة بجمهورية كازاخستان وشركة «برايم بروجيكت ديفلبمنت كونسلتنسي» بشأن التعاون في مجال الاستثمار في قطاعي الطاقة والصناعات المتعلقة بالثروات الباطنية في كازاخستان.

وقع الاتفاقية وليد سلمان، المدير العام لشركة «برايم بروجيكت ديفلبمنت كونسلتنسي» ومعظوم ميرزا غالييف نائب وزير الطاقة بجمهورية كازاخستان.

حضر اللقاء ومراسم تبادل المذكرة معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، ومعالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة وعلي سعيد النيادي مفوض الجمارك رئيس الهيئة الاتحادية للجمارك، ومحمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي، والدكتور محمد أحمد بن سلطان الجابر سفير الدولة لدى جمهورية كازاخستان.

كما حضرهما من الجانب الكازاخستاني جينيس قاسميك نائب رئيس الوزراء، واحميتجان إيسيموف رئيس مجلس إدارة الصندوق الوطني للرفاهية، ونورلان اونجانوف مساعد الرئيس للشؤون الدولية، وماديار مينيليكوف سفير جمهورية كازاخستان لدى الدولة وعدد من المسؤولين.وام





أخبار ذات صلة

تصفح مجلة الغرفة إلكترونيا

تغريدات


الإعلانات