أنت هنا: الرئيسيةاخبار الغرفةمركز الإمارات للتحكيم البحري يعقد ندوة في الفجيرة

مركز الإمارات للتحكيم البحري يعقد ندوة في الفجيرة مميز

كتبه  الفجيرة برس نشر في اخبار الغرفة الخميس, 26 تشرين1/أكتوير 2017 13:58
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

عقَد مركز الإمارات للتحكيم البحري صباح اليوم الجلسة السادسة من سلسلة ندوات "إفطار مع مركز الإمارات للتحكيم البحري" في فندق سيجي الديار بالفجيرة، بدعم من غرفة تجارة وصناعة الفجيرة وميناء الفجيرة. وهدف اللقاء إلى تقديم خدمات المركز في مجال التحكيم البحريللمختصين والمهنيينالبحريين والقانونين في دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك ضمن اتفاقيات التعاون التي أبرمها المركز مع الجهتين في وقت سابق من العام الجاري.

 

وألقى سعادة خليفة خميس مطر الكعبي رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الفجيرة كلمة خلال الندوة اكد فيها إن إمارة الفجيرة بموقعها الاستراتيجي خارج مضيق هرمز وإطلالتها على المياه المفتوحة تعتبر مركزاً حيوياً لحركة التجارة ما بين الشرق والغرب، وأشار إلى أن ميناء الفجيرة يسهم بدور فاعل في تزويد السفن بالوقود ما جعله يتبوأ المركز الثاني عالمياً في هذا المجال.

وأكد الكعبي على أهمية النقل البحري في عملية التبادل التجاري الدولي لكونه يرتبط بحركة التجارة الخارجية بعلاقة تبادلية وثيقة لأنه الركيزة الاساسية والقاعدة التحتية لتنمية حركة الصادرات والواردات وإعادة التصدير بين مختلف دول العالم.

وأضاف رئيس غرفة الفجيرة أن دولة الإمارات تمتلك بصفة عامة وإمارة الفجيرة بصفة خاصة إمكانات كبرى تؤهلنا لأن تكون مركزاً دولياً للملاحة والخدمات البحرية، مشيراً إلى أن مركز الإمارات للتحكيم البحري يسهم بدور فاعل في حل المنازعات البحرية.

 وكان معالي الدكتور محمد سعيد الكندي عضو مجلس الأمناء في مركز الإمارات للتحكيم البحري، وماجد عبيد بن بشير رئيس مجلس الأمناء بالإنابة والأمين العام لمركز الإمارات للتحكيم البحري، وإدوارد نويت وريتشارد بريغز أعضاء مجلس الأمناء في مركز الإمارات للتحكيم البحري، و أعضاء اللجنة التنفيذية في مركز الإمارات للتحكيم البحري ومعالي خضر مدير قضايا في مركز الإمارات للتحكيم. خاطبوا الندوة حول اهمية المركز وما يقدمه من خدمات في مجال حل المنازعات البحرية، ولمحة عن هيكل المركز ، وخدمات الدعم ومميزات التحكيم والوساطة، بجانب الفوائد العديدة التي يوفرها المركز لقطاع تزويد السفن بالوقودالحيوي في المنطقة.

وقال معالي الدكتور محمد سعيد الكندي عضو مجلس الأمناء في مركز الإمارات للتحكيم البحري: "يفخر مركز الإمارات للتحكيم البحري بعَقد هذه الجلسة في إمارة الفجيرة، والتي تعكس الحرص والالتزام المتواصل للمركز على دعم القطاع البحري في دولة الإمارات العربية المتحدة، ويعتبر المركز هو الوحيد المتخصص بالمنطقة في توفير منصة بديلة لتسوية المنازعات البحرية بفعالية وكفاءة من خلال التحكيم أو الوساطة".

ومن جهته، قال ماجد عبيد بن بشير رئيس مجلس الأمناء بالإنابة والأمين العام لمركز الإمارات للتحكيم البحري: "تعَد الفجيرة مركز لأحد أهم الموانئ البحرية  لتزويد السفن بالوقود في العالم كما تلعب دوراَ هاماَ في القطاع البحري بدولة الإمارات العربية المتحدة، ولذا نحرص على إطلاع المجتمع البحري في الفجيرة على الدور البارز الذي يلعبه المركز وتميز خدماته في التحكيم البحري والوساطة، وأضاف: "بالنيابة عن مجلس إدارة مركز الإمارات للتحكيم البحري واللجنة التنفيذية، اتوجه بخالص الشكر والتقدير لغرفة تجارة وصناعة الفجيرة وميناء الفجيرة لدعم هذا الحدث" .

 

وأشار البشير يشار إلى انه، من المقرر ان يعقد مركز الإمارات للتحكيم البحري الجلسة المقبلة من سلسلة "إفطار مع مركز الإمارات للتحكيم البحري"  يوم 12 نوفمبر المقبل وتدور حول أهمية التحكيم في قطاع النفط والغاز البحري، ويستضيف المركز في هذه الجلسة المحكم الدولي الشهير ويليام رولي. 

تم قراءته 1294 مره آخر تعديل على الخميس, 26 تشرين1/أكتوير 2017 14:05

رأيك في الموضوع

 

 جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الفجيرة اليومية الالكترونية

و كافة الحقوق محفوظه ولا يجوز طباعة أي جزء من الموقع من دون موافقة خطية ، والآراء الوارده هنا لا تعبر عن رأي االصحيفة، والناشر لايتحمل أي مسؤولية مهما كانت تبعاتها ناشئة أو متصلة بمحتويات هذا الموقع

 

 

 

    المتواجدون الآن

    363 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

    اتصل بنا

    ص.ب: 738 الفجيرة - الإمارات العربية المتحدة

    هاتف: 2230000 9 971+

    ايميل: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

    twitter facebook